Make your own free website on Tripod.com

ســــــــــوافي القـــــايلة

 

شعوري لك جرت به خيل عشقي للقصيد وراق

يجــول بداخل عروق الخفوق سنين ماقلتة

 

يلوعني سكوتي لين ضـــاق الصدرمنه ضاق

الا ياكبر حمـــــلٍٍ من عنا حبك تحملتة

 

على جمــر التردد جيت ياما والهٍ مشتاق

ولا مني نظرت الرمـش الاكـسل والكحل خلتة

 

اوقف للحـــــروف اللي تلاوت كنها بعناق

على لساني 00 تعيد السالفة للخلف خاذلتة

 

وانا لاجــــيت افسر كل ماقلتي شجن واشواق

تعديت الظــــــنون بهاجس العشاق واشعلتة

 

واخاف ان الكلام اللي تقوليــنة كلام اشفاق

وانا عايش على بحـر الغــرام اللي تخيلتة

 

اذا يبس الورق فوق الغصون الخضر مات الساق

بتفرح به ســـــوافي القايلة ماهي بممهلتة

 

صـبرت ولا بقى للصبر في عـــمر الشقى معلاق

وانا اللي كل ماطاح الامل لجـــلك توسلتة

 

وبقالي لحظتـــــين اسمع بها والله ماتنطاق

بوقف وانتظر والبــــال على الهقوات طولتة

 

قولي ماتقولــــــــينه ولكن لا يكون افراق

دخـــيلك لا يطـــيح اللي رفيع وفوق منزلته