Make your own free website on Tripod.com

عـــنـــاقـــيــــد الــــــحـــــــزن

 

تعب يا صاحبي الدنيا تعب يا صاحبي المشوار

تعب حتى الاماني متعبه فـي صفحـة كتابـي

 

عجايب وقتنـا كلـه وهـم باسـم الامانـي صـار

 حرمني بسمتي واليوم جرحـي لـون اثيابـي

 

يعيـش الـورد او يذبـل يطـول الـصـرح او ينـهـار

سوالف جرحي الحمرا بعينـي تفـرض اغيابـي

 

يمر الوقت وش يعني مـدام الوقـت صـار غبـار

 غدا يومي مثل امسـي بكفـي حفنـة ترابـي

 

نعم يا صاحبي مليت جرحي .. دمعي المدرار

 تعبت اقف بكف الريح واسمع صرخة اهدابـي

 

كبر همي كبر جرحي كبر حزني وصار اشجار

 عناقيـد الحـزن منهـا بقلبـي ويـل مــا غـابـي

 

توفـى اللـون بعيونـي وناظـرت الزهـور احـجـار

اشوف ان السما صحـرا كـأن بعينـي احجابـي

 

بوسط الشئ وللاشئ وقفت بخطوتي محتار

وضاعت وجهتي ضيعـت دربـي ويـن محرابـي

 

غريـب وغربتـي ديـره ولكـن مــا بـهـا سـمـار

 بناهـا وقتـي الظالـم بشـوكـه ثــم تـلـوا بــي

 

حزين وحزني اكبر مـن سمـا فيهـا قمـر غـدار

 اذا جااللـيـل مــا بــدد ظـــلام الليـل..كـذابـي

 

سوالـف..واه يـا دنيـا سوالـف والـجـروح اكـثـار

دخيلك يا شفـق ويـن انـت خـل الكـون عنابـي